وزارة خارجية جمهورية الصين الشعبية > أخبار السفارة
السفير الصيني تيان تشي يلقي كلمة بعنوان "تطوير روح طريق الحرير، وتحقيق التعاون والمنفعة المتبادلة" في المعهد الدبلوماسي اليمني
2015/03/18
 

في يوم 18 مارس 2015، ألقى سعادة السفير الصيني لدى اليمن تيان تشي كلمة بعنوان "تطوير روح طريق الحرير، وتحقيق التعاون والمنفعة المتبادلة" في المعهد الدبلوماسي اليمني، حيث أعرب عن وجهة نظره بشأن الوضع الدولي، وقدم الإنجازات التنموية وطريق التنمية الصينية مع روح الدورتين السياسيتين السنويتين، وفسر السياسة الخارجية الصينية ، كما طرح أفكاره لتطويرالعلاقات الصينية اليمنية .

وقال تيان تشي إن القضايا الإقليمية الساخنة والقضايا العالمية الراهنة تستمر للتسخين، فإن الانتعاش الاقتصادي العالمي ضعيف، وتزداد العوامل غير المؤكدة، ولكن أن السلام والتنمية هما التيار الرئيسي للعالم اليوم، وستتطور التعددية القطبية العالمية والعولمة الاقتصادية على نحو معمق، ويتغير ميزان القوى الدولية باستمرار. فإن بناء علاقات دولية جديدة حول التعاون والمنفعة المتبادلة، ودفع النظام الدولي نحو اتجاه أكثر عدلا وأكثر عقلانية هو تيار العصر .

وأشار تيان تشي إلى أن الصين ستسير بكل عزم على الطريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية تحت قيادة الحزب الشيوعي الصيني، والذي يعتبر طريق صحيح يحصل على تاييد الشعب الصيني، ويناسب ظروف الصين الوطنية، ويساعد في إثراء الشعب وتقوية الدولة. وإن الصين تسعى إلى تحقيق أهداف النضال في ذكرى المئويتين (أي إنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل عند الاحتفال بالذكرى المئوية لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني في عام 2021، وإنجاز بناء الصين دولة اشتراكية حديثة غنية قوية ديمقراطية متحضرة ومتناغمة عند حلول الذكرى المئوية لتأسيس الصين الجديدة في عام 2049) وتنسيق دفع بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل ، وتعميق الإصلاحات على نحو شامل وحكم الدولة وفقا للقانون على نحو شامل ووتشديد الانضباط الحزبي على نحو شامل، لتحقيق حلم الصين المتمثل في النهضة العظيمة للأمة الصينية.

وقال تيان تشي إن اقتصاد الصين ستحافظ على النمو بمعدل متوسط وعال، وسيتم تحسين النوعية وزيادة الفعالية. الصين ستظل محركا هاما تدفع نمو اقتصاد العالم .

وشدد تيان تشي أن الصين تلتزم دائما بسياسة خارجية مستقلة وسلمية، وتسلك طريق التنمية السلمية بثبات لا يتزعزع، وهو دائما قوة هامة في صيانة السلام العالمي والعدالة الدولية .

وأشار تيان تشي إلى أن الصين واليمن صديقان يتشاركان في السراء والضراء، وإن طريق الحرير القديم ربطنا بشكل وثيق، وعلى الرغم من أن البلدين لديهما ظروف وطنية مختلفة، ولكن لديهما معاناة تاريخية متشالهة ومهام التنمية المشتركة. وإن طبيعة العلاقات الصينية اليمنية الإخلاص والصداقة والاحترام المتبادل والمساواة والمنفعة المتبادلة والتنمية المشتركة. يجب علينا تطوير روح طريق الحرير، للالتحاق فيما يتعلق بلاستراتيجية التنموية لدى الجانبين وتعميق التعاون، وبذل الجهود المشتركة لتحقيق حلم الصين المتمثل في النهضة العظيمة للأمة الصينية وحلم اليمن المتمثل في السلام والاستقرار والتنمية. ولذلك، طرح تيان تشي اقتراحات التعاون التالية :

الأول، تبادل الدعم بثبات، واحترام اختيار الطريق. وإن الصين تدعم اختيار الشعب اليمني لطريق التنمية بشكل مستقل، والحل السلمي للخلافات عبر الحوار والتشاور، لتحقيق سلام الدولة واستقرارها وتنميتها في أسرع وقت ممكن .

الثاني، الالتزام بالتعاون والمنفعة المتبادلة، وتعزيز التنمية المشتركة. نلتزم بمبدأ "التشاور والتقاسم والتشارك في البناء"، وندفع بناء"الحزام والطريق" يدا بيد ونوسع التعاون العملي بين البلدين، لمساعدة اليمن على تحويل تفوق الموارد والطاقة إلى تفوق التنمية، وخلق للمين نقاط جديدة لنمو الاقتصاد والتوظيف، لتحقيق النمو الاقتصادي وتحسين معيشة الشعب بشكل أفضل.

والثالث، تقريب قلوب الشعبين الصيني اليمني، وتعزيز الصداقة التقليدية. نأخذ افتتح قسم اللغة الصينية بجامعة صنعاء، وإنجاز بناء المكتبة الوطنية الكبرى كفرص لتوسيع التبادلات الثقافية في مجالات الثقافة والتعليم والشباب والرياضة وغيرها من المجالات، وتعزيز الصداقة بين الشعبين، من أجل تناقل الصداقة الصينية اليمنية جيلا بعد جيل وتطويرها.

وحضر المحاضرة نائب وزير الخارجية العيدروس وغيره من كبار المسؤولين من وزارة الخارجية اليمنية والأساتذة والطلاب في المعهد الدبلوماسي اليمني وممثلو وسائل الإعلام الصينية واليمنية.

أخبر صديقك :   
إطبع هذه الورقة